تخطي التنقل

Category Archives: Uncategorized

مسلسل ميرنا و خليل

Enormous fish outweighs kids

A father and his son get more than they bargained for when they net a gigantic lake trout

   
     
 

تنتظر عرضه بفارغ الصبر
هند عاكف: “ليلي مراد” وضعتني في مأزق خطير
 

 

الفن أونلاين – دعاء حسن

 

تصوير : صبري عبد اللطيف

   
  هند في مشهد من المسلسل    

  

أكدت الفنانة هند عاكف أن دورها في مسلسل “قلبي دليلي” سيكون مفاجأة للجمهور بعد أن وضعت جميع خبراتها الفنية في شخصية “جميلة” التي تجسدها في المسلسل كما أنها تقمصت الدور لدرجة أنها “شربت الشخصية” على حد قولها .. وعن استعداداتها الخاصة للشخصية وأصعب مشاهدها في هذا العمل ، كان لنا معها هذا الحوار. 

 

 

من رشحك لمسلسل “قلبي دليلي”؟

التقيت صدفة بالمخرج محمد زهير والمنتج إسماعيل كتكت وفوجئت بأن المخرج يقول لي أنت “جميلة” والدة ليلي مراد بعدها قال لى أنه عندما شاهدني لمس أنني امتلك روح الشخصية.


كيف استعددت لهذه الشخصية؟


شاهدت جميع أفلام ليلي مراد لأنها ورثت من والدتها جميع صفاتها فكانت ليلي مراد تربطها علاقة قوية جدا بوالدتها وارتبطت بها وتأثرت بها جدا، إضافة إلي أنني أنقصت وزني أكثر من 10 كليو حتي يتناسب مع شخصية جميلة كما قمت بقص شعري وصبغه باللون البني حسب الموضة السائدة في تلك الفترة.


  ما هى مصادر معلوماتك عن الشخصية فى ظل عدم وجود معلومات أو صور عنها؟


اعتمدت بصفة أساسية على السيناريو والحوار فالمؤلف مجدي صابر كاتب الشخصية بحرفية شديدة على الورق ولم يترك صغيرة أو كبيرة فالشخصية ثرية جدا وتمر بمراحل مختلفة لذلك فهي شخصية صعبة جدا وتمتلك صفات  نادرا ما تجدها في امرأة  فهي رومانسية و”حنينة” جدا ولديها مبادئ وقيم وتأخذ قرارات مهمة وحازمة. 

ما هي أصعب مشاهدك في المسلسل؟


كل المشاهد صعبة جدا لأن “جميلة ” شخصية انتقالية وتمر بثلاث مراحل كل مرحلة تختلف عن الأخري ففي البداية تظهر زوجة وأم لطفلة صغيرة، ثم تظهر في مرحلة الثلاثينات فى مرحلة النضج وفيها يصل عمر ليلي مراد إلى  12 عاما، ، أما المرحلة الثالثة فهي مرحلة ما بعد الخمسين، فالشخصية في حد ذاتها صعبة للغاية فتارة نراها رقيقة وتارة أخري نراها شرسة لذلك تركت  نفسي للشخصية حتي استوعبتها جيدا أو بمعني أدق “شربت الشخصية”، ولكن هناك مشهد صعب ومؤثر ولكنني الحمد الله أديته بشكل جيد وهو المشهد الذي تفتقد فيه جميلة ابنتها وهي الأخت الصغرى لليلى مراد، وبكيت بشدة في هذا المشهد وفور انتهائي منه فوجئت بتصفيق الجميع في الاستديو. 

هل تقومين بالغناء في هذا المسلسل؟


أقوم بدندنة مجموعة من الأغنيات والذي لا يعرفه أحد أن ليلي مراد تعلمت الغناء من والدتها التى كانت تمتلك صوتا جميلا ولكنها لم تفكر في احتراف الغناء وكانت تغني لليلي مراد وهي طفلة.

 

 وما تقيمك للعمل مع المخرج السوري محمد زهير؟

   
  هند عاكف مع المخرج محمد زهير    


الدكتور زهير مخرج له رؤية إبداعية ويمتلك قدرة على إضافة جماليات على الحدث والكادر مما يجعل المشهد يظهر بشكل غير تقليدي فهو مخرج ديمقراطي جدا ويتناقش في كافة التفاصيل مع مدير التصوير، وهو دقيق جدا في عمله ويناقش الممثل ومن الممكن أن يتقبل رؤيته أو وجهة نظره وبالنسبة لي فأنا أناقشه في التفاصيل ويتقبل ذلك بشكل رحب.


ماذا عن كواليس العمل؟


الكواليس كلها جميلة وخاصة مع الفنان عزت أبو عوف الذي أتعاون معه لأول مرة ولكن الحمد لله أصبح بينا لغة تفاهم كبيرة في العمل حيث يجسد شخصية مراد زوجي في المسلسل، نفس الأمر بالنسبة للطفلة آية رمضان التي تجسد طفولة ليلي مراد فأري أنها بنت موهوبة جدا وجسدت الدور بشكل رائع  فإحساسها عال جدا وخاصة في المشاهد التي تجمعنا معا مما أدي إلي حدوث حالة تكامل بينا في كل مشهد.


دائما ما تحظي مسلسلات السير الذاتية بالهجوم .. ألا يقلقك ذلك؟


الجميل في هذا العمل أنه يتحدث عن الفترة الزمنية التي عاشتها ليلي مراد بكل ملامحها السياسية والفنية ويتناول العديد من الشخصيات الهامة التي ظهرت على الساحة الفنية في تلك الفترة منها عبد الوهاب ونجيب الريحاني ويوسف وهبي، أي أنه مسلسل متكامل والأحداث مترابطة كما يناقش العديد من الأحداث التي عاصرتها ليلي مراد منها اليهود والملك والحرب والثورة أي أن السياسية لعبت دورا هاما في أحداث العمل. 


ماذا بعد” ليلي مراد”؟


أنتظر بفارغ الصبر رد فعل الجمهور حول دوري في هذا العمل الذي أعود به بعد غياب أكثر من عامين وأتمني أن يوفقني الله فى هذا العمل الذي بذلت فيه مجهودا كبيرا، ووضعت فيه كافة خبراتي التمثيلية لذلك اعتبر هذا الدور نقلة في حياتي الفنية بجانب أنه وضعني في مأزق حيث يجعلني لا استطيع اختيار ادوار أقل من هذا المستوي فيما بعد.   

هند في كواليس العمل

   
       
   
       
   
       
   
       
   
       
   
       
   
       
   
       
   
       
   
       

U.S. President Barack Obama (3rd L) speaks as Russian President ...

U.S. President Barack Obama enters a car after taking part in ...
Reuters

Mon Jul 6, 7:07 AM

US President Barack Obama held talks with his Russian counterpart ...U.S. President Barack Obama on his arrival at Moscow's Vnukovo ...President Barack Obama, right, his daughters Malia, second right, ...

U.S. President Barack Obama waves on his arrival at Vnukovo ...
Reuters

Mon Jul 6, 6:16 AM

U.S. President Barack Obama and first lady Michelle Obama step ...U.S. President Barack Obama and his daughter Sasha are saluted ...

An Oxfam activist wears a mask of U.S. President Barack Obama ...
Reuters

Mon Jul 6, 4:39 AM

An artist sells charcoal portraits of U.S. President Barack ...
Reuters

Mon Jul 6, 3:28 AM

US President Barack Obama and First Lady Michelle Obama and ...
AFP

Mon Jul 6, 2:28 AM

Traditional Russian matreshka nesting dolls bearing portraits ...
AFPBarack Obama. THE CANADIAN PRESS/Frank Gunn ...The Marine One helicopter with U.S. President Barack Obama on ...U.S. President Barack Obama gets into the Marine One helicopter ...U.S. President Barack Obama walk with first lady Michelle Obama ...U.S. President Barack Obama walks with first lady Michelle Obama ...U.S. first lady Michelle Obama talks to President Barack Obama ...US President Barack Obama speaks in the Rose Garden of the White ...US President Barack Obama speaks in the Rose Garden of the White ...US President Barack Obama held talks with his Russian counterpart ...US President Barack Obama listens to Iraqi Prime Minister Nuri ...U.S. President Barack Obama jokes with his daughter Malia during ...A man grabs a stack of postcards to be send to the Governor ...U.S. President Barack Obama talk to first lady Michelle Obama ...U.S. President Barack Obama walks with first lady Michelle Obama ...U.S. President Barack Obama greets guests during a Fourth of ...U.S. first lady Michelle Obama greets guests during a Fourth ...U.S. President Barack Obama waves during a Fourth of July celebration ...U.S. President Barack Obama smiles next to first lady Michelle ...U.S. President Barack Obama kisses his daughter Malia as first ...U.S. President Barack Obama talks to his daughter Malia during ...U.S. President Barack Obama smiles during a Fourth of July celebration ...President Barack Obama greets guests with first first lady Michelle ...U.S. President Barack Obama, first lady Michelle Obama and their ...Democratic presidential candidate Senator Barack Obama (D-IL) ...In this April 3, 2009, file photo, U.S. first lady Michelle ...US President Barack Obama and First Lady Michelle Obama disembark ...U.S. President Barack Obama (R) walks on the South Lawn of the ...U.S. President Barack Obama (R) greets a crowd upon his arrival ...U.S. President Barack Obama gets into a limousine upon his arrival ...U.S. President Barack Obama salutes from the steps of the Marine ...U.S. President Barack Obama walks to his car upon his arrival ...

ALT TEXT

   
  باكستان والهند تناقشان الحرب ضد الإرهاب للمرة الثانية بعد مومباي  
     
 
توتر في العلاقات الهندية الباكستانية بعد هجمات مومباي
 
     
     
  روما : عقد وزيرا خارجية الهند وباكستان اجتماعا في ايطاليا لبحث العلاقات المتوترة بين الجانبين وقضية الارهاب في ثاني محادثات ثنائية رفيعة المستوى منذ هجمات مومباي التي وقعت في نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي والتي راح ضحيتها 166 قتيلا.

ونقل موقع قناة “العالم” الإخباري عن وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي أمس الجمعة:” المحادثات كانت ودية وتناولت الحرب ضد الارهاب.

وأضاف: “اعتقد ان الجانبين يدرکان ان لديهما اهتماما مشترکا وعدوا مشترکا ويجب عليهما التحرك في اجواء من التعاون لافساد خطط الارهابيين”.

ومن جانبه ، أقر وزير الخارجية الهندي اس.ام. کريشنا بأن العلاقات الثنائية لا تزال “تحت ضغط کبير”.

وقال ان الاجتماع القادم بين وکيل وزارة الخارجية الهندية ونظيره الباکستاني سيبحث سبل التعاون بشأن الارهاب.

وتطالب باکستان باستئناف محادثات السلام التي بدأت عام 2004 ، واوقفتها الهند بعد الهجمات على مدينة مومباي. وتنحي نيودلهي باللائمة في الهجمات على متشددين يتخذون من باکستان مقرا لهم وتريد من اسلام اباد اتخاذ اجراء ضدهم.

وتحرص الولايات المتحدة على استئناف المحادثات بين البلدين لتخفيف حدة التوتر على الحدود الشرقية لباکستان مع الهند ، حتى يتسنى لاسلام اباد الترکيز على قتال عناصر طالبان على حدودها الغربية مع افغانستان.

{مايو 22, 2009}   الباك ده حاجة مهمة و اللاهي . الدكتور جورج يوسف .
 

في مواجهة التهديدات الإيرانية‏:‏
إسرائيل تحصل علي دعم أمريكي لتطوير الصاروخ حيتس
واشنطن تشعر بالقلق من تجربة طهران الصاروخية

{مايو 22, 2009}   الباك ده حاجة مهمة و اللاهي . الدكتور جورج يوسف .

في الوقت الذي حصلت فيه إسرائيل علي ضمانات أمريكية لمواصلة بناء نظامها المضاد للصواريخ حيتس‏,‏ أعربت الولايات المتحدة عن قلقها من التجربة الإيرانية لإطلاق صاروخ متوسط المدي‏.‏

وأوضحت صحيفة يديعوت أحرونوت أن إسرائيل تلقت تأكيدات وتطمينات من الولايات المتحدة حول استمرار التمويل والتعاون في منظومة الجيل الثالث من صواريخ حيتس‏3‏ أو السهم‏,‏

وذلك خلال اجتماع عقد أخيرا بين مسئولين في وزارتي الدفاع الأمريكية والإسرائيلية‏,‏ وأكدت المتحدثة باسم وزارة الدفاع الإسرائيلية لوكالة الأنباء الفرنسية‏,‏ أن الاجتماع عقد قبل عدة أسابيع‏.‏وأكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نيتانياهو خلال زيارته الأخيرة لواشنطن‏,‏

أن التكنولوجيا النووية والصاروخية الإيرانية تشكل أكبر تهديد لإسرائيل منذ انشائها عام‏1948.‏

في الوقت ذاته‏,‏ اعربت الولايات المتحدة عن قلقها من مواصلة إيران تطوير تكنولوجيا الصواريخ وفي القطاع النووي عقب اجرائها تجربة ناجحة لإطلاق صاروخ متوسط المدي‏.‏

وأكد البيت الأبيض أن الرئيس باراك أوباما يشعر بقلق دائم من جهود إيران لتطوير صواريخها الباليستية والنووية‏.‏

وأوضح المتحدث باسم البيت الأبيض روبرت جيبس‏,‏ أن المسئولين يعتقدون أن مدي الصاروخ الإيراني يبلغ ألفي كيلومتر علي الأقل‏.‏

وشدد جيبس علي أن الولايات المتحدة ستواصل محاولاتها فتح حوار دبلوماسي مع إيران‏.‏

من جانبها‏,‏ استبعدت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون فرض المزيد من العقوبات علي إيران‏,‏ وأكدت أنه في حالة فشل الحوار في احتواء الطموحات النووية الإيرانية فإن فرض عقوبات متعددة علي طهران ربما يكون الخيار الأفضل‏.‏

مبارك في حديث للتليفزيون الإسرائيلي‏:‏
لا يهمنا تنظيم حزب الله ولا أي أحد‏
فالمهم هو الأمن القومي المصري
لا نقبل بدولتين في غزة والضفة
ونسعي للم الشمل الفلسطيني
ليبرمان غير مقبول لدي الرأي العام المصري
لتهديداته بضرب سيناء والسد العالي

 

أكد الرئيس حسني مبارك أنه لابد من الأخذ بحل الدولتين‏,‏ حتي يعيش الفلسطينيون والإسرائيليون في سلام‏,‏ وقال إن أي حديث عن دولة واحدة سيكون مضيعة للوقت والفوضي‏.‏ 

وقال الرئيس ـ في حديث للتليفزيون الإسرائيلي ـ أنا لا يهمني لاحزب الله ولاأي أحد‏,‏ مايهمني هو ما يهدد الأمن القومي المصري‏.‏

وركز الرئيس علي أن معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل مكنت مصر من التحرك مع جميع الأطراف‏,‏ سعيا لتحقيق السلام بالمنطقة‏,‏ وشدد علي أنه دون تحقيق تقدم في السلام ودون إعطاء الفلسطينيين أرضهم‏,‏ لن يكون هناك تطبيع‏,‏ مشيرا إلي أن الدول العربية جميعها لا توافق علي تعديل مبادرة السلام العربية‏.‏ وحذر الرئيس مبارك من استمرار الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي المحتلة‏,‏ لأنه سيولد المزيد من العنف‏,‏ ويدمر جهود السلام‏.‏ وأكد استمرار مصر في جهود تحقيق التهدئة وإطلاق سراح الجندي الإسرائيلي الأسير شاليط‏,‏ وتحقيق الوفاق الفلسطيني‏,‏ وشدد علي أن مصر تسعي للم الشمل الفلسطيني‏,‏ وأنها لا تقبل بدولتين في غزة والضفة‏,‏ مؤكدا أن ذلك أمر مرفوض عربيا‏.‏ وقال الرئيس إن الرأي العام في مصر لا يقبل ليبرمان‏,‏ لأنه تطاول علينا‏,‏ وهدد بضرب سيناء والسد العالي‏,‏ وأشار مبارك ـ في هذا الصدد ـ إلي أنه تصريح غير متزن يترسخ في ذهن الرأي العام‏.‏

وقال الرئيس حسني مبارك‏:‏ إن الرئيس الأمريكي أوباما يختلف عن بوش بلا شك‏..‏ وأن أوباما دقيق في جميع أموره‏,‏ ويتصرف بمنطق وعقلانية‏,‏ بعد أن يستمع إلي مستشاريه بشكل جيد‏,‏ ويسمع لآراء الدول التي يتعامل معها‏,‏ وحول أولوية المسارات في التفاوض مع إسرائيل‏..‏ قال الرئيس مبارك‏:‏ المشكلة كلها في المسار الفلسطيني‏,‏ وفي سؤال حول الطموحات الإيرانية في المنطقة‏..‏ رد الرئيس قائلا‏:‏ إنكم لكم فكر تجاه إيران يختلف عنا‏,‏ وقال الرئيس‏:‏ إنه إذا دخلنا في الحديث عن النووي‏,‏ سنتحدث عنهم وعنكم‏,‏ وأكد الرئيس في هذا الشأن أن مصر تريد المنطقة خالية من جميع أنواع أسلحة الدمار الشامل‏,‏ سواء العربي أو الإسرائيلي أو الإيراني‏.‏

زار الأقصي وقبة الصخرة
ودعا إلي تجاوز نزاعات الماضي
بنديكت يدعو لحوار جدي بين الديانات
ورفع المعاناة عن الشعوب

 

القدس المحتلة ـ وكالات الأنباء‏:‏

 

 

 

في سابقة هي الأولي من نوعها التي يزور فيها بابا للفاتيكان مسجد قبة الصخرة‏,‏ قام البابا بنديكت السادس عشر بابا الفاتيكان بزيارة إلي الحرم القدسي ودخل مسجد قبة الصخرة في باحة المسجد الأقصي المبارك أولي القبلتين وثالث الحرمين الشريفين وذلك بعد أن خلع حذاءه احتراما لقدسية المكان‏.‏ 

وكان في استقبال البابا عند مدخل المسجد الشيخ محمد حسين مفتي القدس و الديار الفلسطينية ومجموعة من كبار رجال الدين الإسلامي والمسيحي‏.‏

من جانبه‏,‏ دعا البابا بنديكت إلي تجاوز نزاعات الماضي واجراء حوار جدي بين الديانات وقال‏:‏ في عالم تمزقه الانقسامات يكون هذا المكان بمثابة حافز يضع الرجال والنساء ذوي النية الطيبة أمام تحد يحتم عليهم العمل علي تجاوز الخلافات ونزاعات الماضي‏.‏

وأضاف‏:‏ إننا جميعا أبناء إبراهيم ـ عليه السلام ـ وتجمع بيننا قواسم مشتركة‏..‏ وأكد ضرورة تحقيق العدل والمساواة ورفع المعاناة عن الشعوب‏.‏ كما أكد العلاقة الوثيقة التي تربط الإسلام بالمسيحية‏.‏

واضاف‏:‏ ابتهل إلي الله أن يجلب السلام ويبارك كل الشعوب الحبيبة في هذه المنطقة‏,‏ و شدد علي ضرورة العمل للعيش في روح من الانسجام والتعاون‏.‏

وسلم الشيخ حسين ـ خلال الزيارة ـ رسالة إلي البابا شرح له فيه معاناة الشعب الفلسطيني جراء ممارسات الاحتلال الإسرائيلي العدوانية‏,‏ ومنع سلطات الاحتلال المسلمين والمسيحيين من الدخول إلي أماكن العبادة‏.‏ كما عرض مفتي الديار الفلسطينية في رسالته إلي البابا الحفريات التي تقوم بها إسرائيل تحت المسجد الأقصي وفي أنحاء مدينة القدس بما يشكل تهديدا خطيرا عليه‏.‏ وأشارت الرسالة أيضا إلي خطورة جدار الفصل العنصري وقضية الأسري الفلسطينيين المحتجزين في السجون الإسرائيلية‏.‏

ودعا مفتي القدس والديار الفلسطينية محمد حسين البابا بنديكت السادس عشر إلي لعب دور فاعل لوقف العدوان الإسرائيلي علي الفلسطينيين‏.‏

واضاف‏:‏ نتطلع لدور قداستكم الفاعل في وقف العدوان المستمر علي ابناء شعبنا وارضنا ومقدساتنا في القدس وغزة والضفة الغربية‏.‏

كما دعا المفتي البابا إلي تمكين المسلمين والمسيحيين من الوصول إلي اماكنهم المقدسة في مدينة القدس لاداء شعائرهم التعبدية في المسجد الأقصي المبارك وكنيسة القيامة حيث تحرمهم السلطات الإسرائيلية من هذه الرغبة الاكيدة لديهم‏.‏

وأكد أن الشعب الفلسطيني يفتقر للامان ولأبسط الحقوق بفعل ممارسات الاحتلال الإسرائيلي في القدس وفي سائر الأراضي الفلسطينية المحتلة‏.‏

وأخيرا رفض المفتي الصورة السيئة التي يحاول البعض الصاقها بالإسلام باتهامه زورا بالعنف والإرهاب‏.‏

وبعد انتهاء زيارته للمسجد المبارك‏,‏ توجه بابا الفاتيكان إلي حائط البراق في القدس الشرقية وأدي صلواته هناك ثم وضع ورقة في أحد شقوق الحائط ـ الذي يطلق عليه اليهود اسم حائط المبكي ويزعمون أنه احد أهم مقدساتهم الدينية ـ وذلك عملا بالتقاليد الدينية اليهودية‏.‏

وكان البابا قد جدد في كلمة ألقاها في الكنيس الكبير في القدس المحتلة قوله إن التزام الكنيسة الكاثوليكية بالمصالحة مع اليهود لارجعة عنه‏.‏

 

 

 

 

 

Is Israel heading for clash with US?

  

Arab man looks over Israeli settlement of Ma'ale Adumim
Jewish settlements in the West Bank may be one of the issues Israel and the US disagree over

 

By Katya Adler
BBC News, Jerusalem

It is Israel’s Independence Day – traditionally time for leading Israeli politicians to give big interviews about their country’s past and future.

Israel’s new Prime Minister, Benjamin Netanyahu, has remained conspicuously tight-lipped.

Israeli voters went to the polls in February.

Mr Netanyahu knows their number one priority is personal and national security.

This would have been an ideal moment for him to set the scene as regards foreign policy, but it looks like Israelis – and the impatiently expectant international community – will have to wait a little while longer.

In a region where sparks can fly and wars can start without too much warning, Mr Netanyahu’s spokesmen have announced the world view of this new Israeli government will only be revealed around 18 May.

 

 

Israeli PM Benjamin Netanyahu
Mr Netanyahu is likely to reveal more about his policy in Washington

This is when Mr Netanyahu is scheduled to meet US President Barack Obama in Washington.

In the meantime, the Israeli leader’s defence and foreign ministers have dropped some heavy hints (though, not unusually for tumultuous Israeli government politics, the declarations were not always harmonious).

They, as well as Washington’s statements and comments made by Arab leaders, are being closely monitored.

Israelis and Middle East-watchers are keen to know if there will be an ugly clash at the White House next month.

In the end, it is unlikely, but the players’ stated positions make it perfectly possible.

Mr Netanyahu has a track record of difficult relations with his country’s closest ally, dating back to his previous term as Israel’s premier back in the late 1990s.

قصائد البابا شنوده الثالث – Download Coptic Spiritual Songs حمل الترانيم القبطيه – مكتبة الوسائط المتعددة Multimedia – St. Takla
st-takla.org/Multimedia/01-Carols/01-Carols-06-Pope-Shenoda-poems_Kasa2ed-El-Baba.html – 47k – CachedSimilar pages

  • Image results for البابا شنودة

     – Report imagesReport the following images as offensive. Confirm CancelThank you for the feedback.

    http://www.hawadeth.net/?browser=view&fr3ibrdiID=4461http://www.copts.com/arabic/index.php?Itemid=28&id=3679&option=com_content&task=viewhttp://www.katibatibia.com/posts_details.php?id=553http://www.flickr.com/photos/amrabdallah/775979375/
  • Video results for البابا شنودة

  • البابا شنودة – فكاهات البابا شنودة على شريط كاسيت – نكت

     – [ Translate this page ]

  • www.msnbc.msn.com

    عرس هيفاء,  ملزمة “@rocketmail.com”,  g youssef,  تكذيب اسلام جورج,  ابونا ميخائيلImage: Pope at Holocaust memorial

    Menahem Kahana / AFP-Getty Images
    Pope Benedict XVI attends a wreath laying ceremony at the Yad Vashem Holocaust Memorial in Jerusalem on Monday.

     

    MIDEAST ISRAEL PALESTINIANS POPE
    Israeli President Shimon Peres presents Pope Benedict XVI with a gift of a Nano- Bible, developed by Israeli Technion, during their meeting in Jerusalem, Monday, May 11, 2009. The Pope called for the establishment of an independent Palestinian homeland immediately after he arrived in Israel Monday, a stance that could put him at odds with his hosts on a trip aimed at improving ties between the Vatican and Jews. (AP Photo/Rina Castelnuovo, Pool)

    STEVEN GUTKIN

    updated 6:01 p.m. ET, Mon., May 11, 2009

    JERUSALEM – Pope Benedict XVI confronted the dark history of his native Germany on the first day of his visit to Israel on Monday, shaking the hands of six Holocaust survivors and saying victims of the genocide “lost their lives but they will never lose their names.”

    Benedict’s attempts to ease tensions with Jews after his recent decision to lift the excommunication of a Holocaust denying bishop appeared to enjoy only partial success. The top two officials at Israel’s Holocaust memorial faulted the pope for not apologizing nor using the words “murder” or “Nazis” during a speech at the site.

    Israel’s Netanyahu in Egypt talks

    Benjamin Netanyahu and Hosni Mubarak in Sharm el-Sheikh
    Mr Netanyahu has avoided going into detail about he plans to clinch peace

     

    Israeli PM Benjamin Netanyahu has said wants Israelis and Palestinians to live in peace, security, and prosperity.

    After talks in Egypt with Hosni Mubarak, he added that he wanted peace talks to resume as soon as possible.

    Relations between Israel and its oldest Arab ally have been tense since Mr Netanyahu became prime minister heading a mainly right-wing government.

    Egypt is concerned about its approach to peace with the Palestinians and its foreign minister, Avigdor Lieberman.

    The BBC’s Yolande Knell says there is deep concern in Cairo that the Israeli government has so far refused to endorse the idea of the creation of a Palestinian state.

     

     

    We would like Israel and the Palestinians to live with prospects of peace, security and prosperity. The three things go together and not one at the expense of the other
    Benjamin Netnayahu

    Egypt is urging Benjamin Netanyahu to clarify his position on what many, including the current US admistration, see as bedrock policy for international diplomacy in the Middle East.

    Israeli PM Netanyahu visits Egypt

    Israeli leader Benjamin Netanyahu has arrived in Egypt for his first foreign trip since taking office on 1 April. He flew to the Sharm el-Sheikh resort in the desert peninsula of Sinai for talks with President Hosni Mubarak.  Relations between Israel and its oldest Arab ally have been tense since Mr Netanyahu became prime minister heading a mainly right-wing government.  Egypt is concerned about its approach to peace with the Palestinians and its foreign minister, Avigdor Lieberman.  The BBC’s Yolande Knell says there is deep concern in Cairo that the Israeli government has so far refused to endorse the idea of the creation of a Palestinian state.  Egypt is urging Benjamin Netanyahu to clarify his position on what many, including the current US administration, see as bedrock policy for international diplomacy in the Middle East.  Israeli Foreign Minister Avigdor Lieberman is not expected to accompany Mr Netanyahu on his trip to Egypt.  In 2008, Avigdor Lieberman said Mr Mubarak could “go to hell” for refusing to visit Israel. His appointment has put strain on bilateral relations

    updated 5:26 p.m. ET, Tues., May 5, 2009

    DAMASCUS, Syria – The leaders of Iran and Syria reaffirmed their support for “Palestinian resistance” on Tuesday, a defiant message to the U.S. and its Mideast allies who are uneasy over Washington’s efforts to forge closer ties with the hard-line government in Tehran.

    Iranian President Mahmoud Ahmadinejad also met with the chiefs of Hamas and other Damascus-based Palestinian radical groups during his visit to Syria. Iran is a strong supporter of Islamic militants in the region, including Hamas and Lebanon’s Hezbollah.

    Ahmadinejad’s visit to Syria comes as the U.S. is trying to improve strained ties with the two longtime adversaries. Two U.S. envoys, Jeffrey Feltman and Daniel Shapiro, left Washington on Tuesday for Syria for their second visit since March to explore ways to ease tensions between the United States and Syria, the State Department said. The envoys would be in Damascus on Thursday, Syria’s ambassador to Washington, Imad Mustapha, told The Associated Press

    Image: Syrian president Bashar Assad and Iranian president Mahmoud Ahmadinejad
    Syrian president Bashar Assad and Iranian president Mahmoud Ahmadinejad reaffirmed their support on Tuesday for anti-Israeli Palestinian groups such as Hamas and Hezbollah.
    Syrian and Iranian presidents, Bashar Assad, right... Syrian and Iranian presidents, Bashar Assad, right, and Mahmoud Ahmadinejad, speak to reporters at the Ash-Shaeb presidential palace in Damascus, Syria, Tuesday May 5, 2009. Ahmadinejad had arrived on a one-day visit that aims to bolster bilateral relations with Syria, his country?s close ally. Both countries face U.S. accusations of fueling violence in Iraq and supporting anti-Israeli militant Palestinian groups like the Islamic Hamas and the Lebanese Hezbollah guerrilla group.(AP Photo/ Bassem Tellawi).
    12:41 p.m. ET, 5/5/09

    Nude photos of Miss Russia 2009 leak on the Net
    Sophia posing naked   /  Photo: http://www.kp.ru

    Nude photos of Miss Russia 2009 leak on the Net

    23 Mar, 12:55 PM

    The girl who was last month crowned Miss Russia 2009 , appears to have her nude photos all over the Internet.

    It turns out that Sophia Rudyeva, professional model from St. Petersburg, was photographed a while ago for US ‘Perfect 10’ magazine, an edition that publishes nude pictures of ‘all natural’ girls from all over the world. The pictures were first available to paid customers of the magazine’s online version, Komsomolskaya Pravda daily writes Monday.

    However, after the girl was named Russia’s most beautiful woman, her nude photos became available for free. Then, other photographers started claiming they were in possession of Sophia’s erotic photographs. 

    Miss Russia 2009 was unavailable for comments. She is likely to face questions about her age at the time of the erotic photo shooting: Sophia only turned 18 in November 2008.

    In a similar scandal last week, Russian participant of ‘World’s Best Job’ contest, Julia Yalovitsina, was eliminated from the contest after porn movies she had taken part in became available on Youtube.

    Tags: porn, celebrities, Miss Russia, beauty pageant

     

    • Jordan’s king to meet Assad in Syria for talks
      Jordan’s King will meet Syrian President Bashar al-Assad on the latest developments in the Middle East.
      Monday, 11 May 2009 15:15
      Jordan’s King Abdullah II left Amman on Monday for a visit to Syria, news agencies said.

      Jordan’s King will meet Syrian President Bashar al-Assad on the latest developments in the Middle East.

      “The monarch’s discussions with al-Assad will focus on efforts being exerted to achieve durable and comprehensive peace (with Israel) on the basis of the relevant references, particularly the Arab peace initiative,” a royal court statement said.

      The king’s last trip to neighbouring Syria was in 2007, while Assad visited Amman in March.

      King Abdullah is expected to brief the Syrian leader on the outcome of his April 21 meeting with US President Barack Obama and German Chancellor Angela Merkel earlier this week, officials said.

      The Saudi-inspired Arab peace initiative offers Israel full normalisation of ties in return for its withdrawal from occupied Arab land and the creation of a Palestinian state as well as a solution for Palestinian refugees.

    • US ex-president Carter in Lebanon over polls
      Former U.S. President Carter arrived in Beirut less than a month ahead of the parliamentary elections, reports said.
      Tuesday, 12 May 2009 16:58
      World Bulletin / News Desk

      Former U.S. President Jimmy Carter arrived in Beirut on Tuesday less than a month ahead of the parliamentary elections, reported Naharnet news agency.

      The former president’s Atlanta-based Carter Center is among a host of international and local observer missions monitoring the June 7 vote.

      Carter arrived unexpectedly aboard a U.S. military plane and was met at the airport by U.S. ambassador Michele Sison. Carter visited Lebanon and Syria in December.

    Israel/Palestine: latest news

      

    News compilation from Moreover

    O-Ring Info…
    Sponsored Link   Tue May 12 12:55:00 EDT 2009
     
    Palestinian sources publish names of new Fayyad’s cabinet members…
    Xinhua News Agency   Tue May 12 12:55:00 EDT 2009
     
    Pope for Palestinian state in Israel…
    South Asian News Agency   Tue May 12 12:54:00 EDT 2009
     
    Israel Leases Heron UAV To Germany…
    Middle East Newsline   Tue May 12 12:53:00 EDT 2009
     
    An organic utopia for the mentally challenged in Israel…
    Israel 21c   Tue May 12 12:45:00 EDT 2009
     
    Egypt’s President Hosni Mubarak on Tuesday called on Palestinian factions to put aside differences and unite in order to be able to create an independent Palestinian state….
    Albawaba   Tue May 12 12:42:00 EDT 2009
     
    Envoy: Syria ready to resume peace talks with Israel…
    Albawaba   Tue May 12 12:41:00 EDT 2009
     
    Israel – Israeli authorities close Palestinian media centre in East Jerusalem…
    Canadian Business Magazine   Tue May 12 12:40:00 EDT 2009
     
    First Papal words in Israel condemn Anti-Semitism…
    The Indian Catholic   Tue May 12 12:40:00 EDT 2009
     
    Alcatel-Lucent’s Intelligent Networks solution enables Partner’s convergent services in Israel…
    Edu Bourse   Tue May 12 12:33:00 EDT 2009
     
    Pope Benedict visits Israel and the Palestinian territories…
    Guardian Unlimited   Tue May 12 12:28:00 EDT 2009
     
    Israel army questions soldiers about Gaza looting…
    Washington Post   reg   Tue May 12 12:15:00 EDT 2009
     
    Israel opens three Gaza crossings before aid…
    Kuwait News Agency   Tue May 12 12:11:00 EDT 2009
     
    Iran very close to getting nuclear arms: Israel…
    Yahoo! Canada   Tue May 12 12:05:00 EDT 2009
     
    Pope in Israel, Plans to Honour Holocaust Dead…
    Epoch Times   Tue May 12 11:34:00 EDT 2009
     
    Israel weighs peace with all Muslims…
    The Australian   Tue May 12 11:20:00 EDT 2009
     
    Israel stocks steady; Makhteshim up before report…
    MarketWatch   Tue May 12 11:17:00 EDT 2009
     
    Israel to resume settlements’ building…
    Alarab Online   Tue May 12 11:16:00 EDT 2009
     
    Iran very close to getting nuclear arms: Israel…
    Yahoo! UK and Ireland   Tue May 12 10:39:00 EDT 2009
     
    Pope’s Holocaust speech stirs controversy in Israel – Feature…
    Earthtimes.org   Tue May 12 10:34:00 EDT 2009
     
    Pope stops interfaith conference after Israel insult…
    JTA   Tue May 12 10:32:00 EDT 2009
     
    Ban chides Israel on settlement policy…
    JTA   Tue May 12 10:31:00 EDT 2009
     
    Firm line needed on Israel…
    Mail & Guardian Online   Tue May 12 10:27:00 EDT 2009
     
    Israel Chemicals hires PB to review private power plant…
    Globes   Tue May 12 10:24:00 EDT 2009
     
    Iran very close to getting nuclear arms: Israel…
    AFP via Yahoo!   Tue May 12 10:23:00 EDT 2009
     
    A Word on Palestinian Activism at MIT…
    Massachusetts Institute of Technology   Tue May 12 10:19:00 EDT 2009
     
    Israel Stocks: Israel stocks steady; Makhteshim up before report…
    MarketWatch   Tue May 12 10:06:00 EDT 2009
     
    Pope Benedict lands in Israel, condemns anti-Semitism…
    Religion News Service   Tue May 12 09:16:00 EDT 2009
     
    Pope Benedict comes under criticism in Israel…
    Khaleej Times   Tue May 12 09:07:00 EDT 2009
     
    Pope comes under criticism in Israel…
    Global TV   Tue May 12 09:05:00 EDT 2009
     
    Iran says Israel the only obstacle to Mideast free of nuclear arms…
    Payvand Iran News   Tue May 12 09:03:00 EDT 2009
     
    News powered by Moreover Technologies…
     

    news headlines

     

    FREE EMAIL SUBSCRIPTION
    Subscribe to
    ZNN
    email newsletter for this site and others

    Israel seeks Egypt’s support against ‘extremists’

       Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu, left, meets with Egyptian President Hosni Mubarak, right, in Sharm el-Sheik, Egypt, Monday, May 11, 2009.
    Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu, left, meets with Egyptian President Hosni Mubarak, right, in Sharm el-Sheik, Egypt, Monday, May 11, 2009.

    Associated Press Writers

    Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu sought Egypt’s help Monday in building a coalition of Arab nations against Iran, framing the broader Middle East conflict as one in which moderates must band together to confront extremists.

    The Israeli leader spoke at a news conference beside Egyptian President Hosni Mubarak after they met in the Red Sea resort of Sharm el-Sheik. Mubarak avoided any mention of specific regional threats and said peace with the Palestinians would bring stability and reinforce cooperation in the region.

    It was Netanyahu’s first trip to the Arab world since becoming prime minister on March 31. His election was ill-received in the Arab world because of his hard-line positions against yielding land captured in Middle East wars and his refusal to support Palestinian independence.

    The Israeli leader, meanwhile, has sought to redirect the Middle East agenda by focusing on Iran as the key threat to regional stability. Israel and the U.S. accuse Iran of seeking nuclear weapons – a charge Iran denies – and Arab nations are also wary of Iran’s growing regional clout and what they say is its interference in Arab affairs.

    In Egypt, Netanyahu made an argument that the Jewish state and moderate Arab nations shared a common threat.

    “The struggle in the Middle East is not a struggle between peoples or a struggle between religions,” he said. “It is a struggle between extremists and moderates, a struggle between those who seek life and those who spread violence and death.”

    Behind the effort to build common ground is a shared concern by Israel and U.S. Arab allies such as Egypt and Saudi Arabia about the Obama administration’s overtures to start a dialogue with Iran after decades of shunning Tehran.

    Without mentioning Iran by name, the Israeli leader said, “Today to our regret, we are witness to extremist forces who are threatening the stability of the Middle East.”

    Before his trip, an official in Netanyahu’s office said one of his aims would be to forge cooperation with Arab nations against what he described as the common threats of Iran and its regional proxies, Hezbollah in Lebanon and Hamas in Gaza.

    Appealing directly to Mubarak for support, the Israeli prime minister said, “We expect, Mr. president, … your help in the struggle against extremists and terrorists who threaten peace.”

    Mubarak did not respond publicly to that theme at the news conference. Instead, he spoke of the need to forge ahead with Israeli-Palestinian peace efforts where they left off under a U.S.-backed plan aimed at establishing an independent Palestinian state.

    He stressed the importance of resuming talks “on the basis of a clear political horizon that deals with the final solution issues and establishes an independent Palestinian state side by side with Israel in security and peace.”

    Netanyahu, however, made no endorsement of Palestinian statehood, though he said he hoped to renew peace talks in the coming weeks, and he asked for Egypt’s help there as well.

    “We want to expand peace. We want to expand it first of all to our neighbors, the Palestinians,” Netanyahu said. “We want Israelis and Palestinians to live together with a horizon to peace, security and prosperity. … Therefore, we want at the earliest opportunity to renew the peace talks between ourselves and the Palestinians.”

    Netanyahu, who has yet to unveil his government’s policy on peace efforts, has said his preference is for concentrating on Palestinian economic growth for now, while putting statehood talks aside for some point in the future.

    While the U.S. too is concerned about Iran’s role in the region, it also is pressing hard for an Israeli commitment to establish a Palestinian state. Netanyahu is certain to hear that message during his pivotal May 18 meeting with President Barack Obama in Washington.

    The U.N. Security Council on Monday also called for “urgent efforts” to create a separate Palestinian state and achieve an overall Mideast peace settlement. Speaker after speaker at an open ministerial meeting warned of more violence unless efforts are made to restart Israeli-Palestinian negotiations, reconcile the divided Palestinian factions, and renew talks between Israel and Syria.

    Accompanying Netanyahu on Monday, Israeli Trade Minister Binyamin Ben-Eliezer told reporters that his Egyptian counterpart, Rachid Mohammed, would travel to Israel in two weeks in a rare visit by an Egyptian Cabinet minister.

    مصر تتطلع لمواقف إيجابية للحكومة الإسرائيلية
    تحقق السلام وفق حل الدولتين
    الرئيس مبارك عقب مباحثاته مع نيتانياهو
    الاستيطان يضر فرص السلام‏..‏
    وناقشنا تثبيت التهدئة في غزة وفتح معابرها ورفع الحصار عنها

     

    شرم الشيخ ـ من مختار شعيب‏:‏

     

    الرئيس مبارك وبنيامين نيتانياهو خلال المؤتمر الصحفى امس

    أكد الرئيس حسني مبارك تطلع مصر لمواقف إيجابية تعكس التزام الحكومة الإسرائيلية بالسعي إلي السلام وتحقيقه علي المسار الفلسطيني وفق حل الدولتين‏,‏ وتفتح الطريق أمام باقي المسارات وفق مبادرة السلام العربية‏.‏ 

    وقال ـ عقب مباحثاته أمس في شرم الشيخ مع رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نيتانياهو ـ لقد أثرت مع رئيس الوزراء ملف الاستيطان‏,‏ وانعكاساته الضارة علي فرص السلام‏,‏ وأكدت أهمية استئناف المفاوضات من حيث انتهت بين إسرائيل والسلطة الوطنية الفلسطينية‏,‏ وفق أفق سياسي واضح يتعامل مع مختلف قضايا الحل النهائي‏,‏ ويقيم الدولة الفلسطينية المستقلة لتعيش جنبا إلي جنب مع إسرائيل في أمن وسلام‏.‏

    وأشار الرئيس مبارك إلي أن المباحثات تناولت تثبيت التهدئة في غزة‏,‏ وفتح معابرها‏,‏ ورفع الحصار عنها‏,‏ وإعادة إعمارها‏,‏ وما يرتبط بذلك من جهود مصر لتحقيق الوفاق الوطني الفلسطيني‏,‏ وإنجاح صفقة إطلاق سراح السجناء من كلا الجانبين‏.‏

    ومن جانبه‏,‏ قال رئيس الوزراء الإسرائيلي‏:‏ إننا نريد توسيع السلام‏,‏ خاصة مع جيراننا الفلسطينيين‏,‏ ونريد أن يعيش الإسرائيليون والفلسطينيون‏,‏ علي حد سواء‏,‏ في آفاق السلام والأمن والاستقرار‏.‏ وأضاف أننا نريد بأقصي سرعة أن نجدد محادثات السلام مع الفلسطينيين خلال الأسابيع المقبلة‏,‏ مشددا علي ضرورة تسهيل الإجراءات لتحقيق تعاون اقتصادي بين الجانبين‏.‏

    وفي تجاهل تام للحديث عن الدولة الفلسطينية أو حل الدولتين‏;‏ قال نيتانياهو إن الصراع في الشرق الأوسط ليس صراعا بين أديان وليس صراعا بين شعوب‏,‏ ولكنه صراع بين معتدلين ومتطرفين‏(‏ تناسي رئيس وزراء إسرائيل في هذه العبارة أن حقيقة الصراع العربي ـ الإسرائيلي هي بين من يعمل علي تكريس احتلاله أراضي الغير وبين من يسعي لتحرير أرضه وإحلال السلام‏)!‏